الرئيسية / غير مصنف / عقيلة صالح مهدد بالخروج من المشهد الليبي.. ويقاوم

عقيلة صالح مهدد بالخروج من المشهد الليبي.. ويقاوم

اتفق نواب البرلمان الليبي المجتمعين في صبراتة، على عقد جلسة عامة يوم الاثنين المقبل، في مسعى جديد للإطاحة برئيس البرلمان عقيلة صالح الذي أصبح مهددا بالخروج من المشهد السياسي الليبي، واستبداله بآخر.

إلى ذلك، أكد النائب في البرلمان جبريل أوحيدة في تصريح لـ”العربية.نت”، عقد جلسة رسمية يوم الاثنين المقبل لانتخاب رئاسة جديدة للبرلمان وانتظار تشكيل الحكومة الجديدة لمنحها الثقة، مشيرا إلى أن أغلب النواب توافقوا على عقدها في مدينة صبراتة بسبب عدم جاهزية مدينة سرت.

وأضاف أوحيدة، أن النائبين الأول والثاني لرئيس البرلمان أبدا استعدادهما لحضور هذه الجلسة، وهوما ينهي الجدل الذي أثير حول قانونية الجلسة التشاورية التي عقدت يوم الثلاثاء الماضي بمدينة صبراتة.

واتفقت جلسة صبراتة التي عقدت بنصاب قانوني بعد حضور أكثر من 100 نائب، على إقالة رئيس البرلمان عقيلة صالح وانتخاب رئيس جديد من إقليم فزّان، كشرط أساسي قبل التنقل لمدينة سرت والبدء في إجراءات منح الثقة للحكومة الجديدة، في حين يقاوم الأخير محاولات الإطاحة به، من خلال دعوته لعقد الجلسة العامة لمنح الثقة في مدينة سرت، لكنه لا يجد الكثير من الآذان الصاغية ويصطدم بشرط تنحيّه من منصبه.

وتسلّط هذه الخلافات الضوء على التحديات التي تعترض الحكومة الجديدة برئاسة عبد الحميد الدبيبة، التي يهدد الانقسام بين أعضاء البرلمان عملية منحها الثقة في الآجال القانونية المحدّدة، من أجل مباشرة مهامها.


موقع العربية

شاهد أيضاً

توب 5: غارات للتحالف باليمن ضد الحوثيين.. ومشهد مختلف رآه البابا فرنسيس بالعراق

  من إعلان التحالف بقيادة السعودية بدء عملية تشمل ضربات جوية ضد الحوثيين، وتعديل حكومي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *