الرئيسية / غير مصنف / كيف تكشف مشاعرنا تجاه النابغين الصغار الكثير عن شخصياتنا؟

كيف تكشف مشاعرنا تجاه النابغين الصغار الكثير عن شخصياتنا؟

  • هنّا هيكوك
  • بي بي سي

ميسي

بينما قد يبهرنا المتفوقون الذين يحققون إنجازات مدوية في سن مبكرة، فإنهم أيضا قد يصيبوننا بالإحباط. وقد تكشف مشاعر الحب والكراهية التي تنتابنا حيال العباقرة وذوي القدرات الفائقة الكثير عن ثقافتنا وعن أنفسنا.

عندما ألقت أماندا غورمان قصيدتها في حفل تنصيب الرئيس الأمريكي جو بايدن، ألهبت مشاعر رواد مواقع التواصل الاجتماعي وخلبت ألبابهم. ولم يكن السبب هو كلماتها القوية والمؤثرة فحسب، بل أيضا حداثة سنها، إذ تعد غورمان، التي لم تتجاوز 22 عاما، أصغر شاعرة تلقي قصيدة في حفل تنصيب رئيس أمريكي، وهي أيضا أول شاعرة تنال لقب شاعرة الشباب في لوس أنجليس في عمر 19 عاما.

ونالت غورمان بأدائها الرائع ثناء واسعا إلى حد أنه أشعل الطلب على كتبها التي لم تنشر بعد وأدى إلى رواج صور لها تزينها أبيات شعرها، وتعاقدت معها وكالة إدارة المواهب “أي إم جي مودلز” في مجال الموضة والأزياء.

وانضمت غورمان إلى قائمة النوابغ الذي حققوا إنجازات عظيمة في سن مبكرة أهلتهم لنيل تقدير المجتمع، من أمثال مانغوس كارلسن، النرويجي الذي نال لقب بطل العالم في الشطرنج في سن 13 عاما، ولاعب كرة القدم الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي تألق في صفوف الفريق الأول لبرشلونة وهو في السابعة عشرة من عمره، وألما دويتشر معجزة الموسيقى الكلاسيكية التي أصبحت أصغر ملحنة بريطانية تتعاقد معها شركة للموسيقى الكلاسيكية في عمر 10 سنوات، ومالالا يوسفزاي الناشطة الباكستانية في مجال تعليم المرأة والتي أصبحت في سن 17 عاما أصغر حائزة على جائزة نوبل للسلام.


BBC News Arabic

شاهد أيضاً

تقاذف اتهامات بين تل أبيب وطهران..من فجر السفينة؟

بعد أن وجه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الاثنين اتهاما مباشرا لإيران باستهداف سفينة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *