الرئيسية / غير مصنف / عام كورونا بامتياز.. فيديو أحداث  2020 في دقيقة واحدة

عام كورونا بامتياز.. فيديو أحداث  2020 في دقيقة واحدة

31 ديسمبر 2020 – 16 جمادى الأول 1442
04:06 PM

“بي بي سي”: سنحمل آثاره معنا إلى الأعوام المقبلة

عام كورونا بامتياز.. فيديو أحداث  2020 في دقيقة واحدة

تفصلنا ساعات عن نهاية عام 2020، العام الذي بدا مختلفًا عن الأعوام السابقة، بعد أن شهد تفشي وباء كوفيد-19 الذي طبع معظم أحداث العام بطابعه وترك آثارًا كارثية على الاقتصادات العالمية وقيودًا على حركة الناس والعلاقات بينهم وسفرهم وتنقلهم بين البلدان.

كما شهد تصاعد التوترات في أكثر من بقعة في العالم وكوارث طبيعية. وشهدت المنطقة العربية فيه رحيل بعض أبرز زعمائها.

لكن منحنا عام 2020 بعض الأمل قرب نهايته، بعد الترخيص باستخدام اللقاحات المختلفة من أجل التطعيم ضد فيروس كورونا.

وتحت عنوان “سنحمل آثاره معنا إلى الأعوام المقبلة”، قالت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، ونحن نودع عام 2020، نستعرض هنا بعضًا من أبرز أحداث العام في صور، وبحسب التسلسل الزمني:

اغتيال قاسم سليماني

في 3 يناير، قُتل كل من قاسم سليماني مهندس الاستراتيجية الإيرانية في الشرق الأوسط ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي (فصيل مسلح موالٍ لطهران ومندمج في القوات الأمنية العراقية) أبو مهدي المهندس، في ضربة أمريكية قرب مطار بغداد الدولي بأمر من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

دعا المرشد الأعلى آية الله علي خامنئي والرئيس حسن روحاني إلى الانتقام لمقتل سليماني.

سقوط طائرة ركاب أوكرانية

في 8 يناير، تحطمت طائرة ركاب أوكرانية بعد إقلاعها من العاصمة الإيرانية طهران، وكشفت التحقيقات أن الطائرة قد أسقطت بصاروخ إيراني عن طريق الخطأ أثناء تنفيذ الجيش الإيراني عملية إطلاق صواريخ استهدفت قاعدة أمريكية في العراق انتقاماً لمقتل الجنرال سليماني.

وقُتل جميع الركاب على متن الطائرة البالغ عددهم 176 شخصًا، وهم من جنسيات مختلفة.

واعترفت إيران بأن طائرة البوينغ الأوكرانية قد أُسقطت جراء خطأ بشري و”بغير قصد”، بعد أيام من إصرارها على نفي ضلوعها بإسقاط الطائرة وتكاثر الأدلة المؤيدة لهذه الفرضية.

حرائق غابات أستراليا: الأسوأ على الإطلاق

أدت درجات الحرارة المرتفعة واستمرار موجة الجفاف في أستراليا إلى انتشار موجة حرائق غير مسبوقة في البلاد، مما أدى إلى مقتل 24 شخصاً ونفوق ملايين الحيوانات.

وظلت الحرائق مشتعلة منذ سبتمبر 2019، لكنها اتسعت وشملت مساحات أكبر في يناير عام 2020، مما أدى إلى إخلاء مدن بكاملها. ولم تفلح جهود السلطات في السيطرة عليها. وأتت الحرائق على حوالي 60 ألف كيلومتر مربع من الغابات والأحراش والحدائق مخلفة أضراراً جسيمة.

تفشي فيروس كورونا

في 11 يناير، أعلنت الصين عن أول حالة وفاة بفيروس كورونا. وقد أعقب ذلك انتشار الفيروس في جميع أنحاء العالم خلال أشهر فقط، مما أدى إلى فرض الإغلاق العام في معظم أنحاء العالم للحد من انتشار الفيروس.

وأصيب بوباء كوفيد-19 الذي يسببه فيروس كورونا، أكثر من 768 مليون و 360 ألف شخصاً حول العالم. كما وصل عدد الوفيات جراء الإصابة بالفيروس إلى أكثر من مليون و693 ألف شخص حول العالم والأعداد في تزايد.

وفاة سلطان عمان قابوس بن سعيد

في 12 يناير، توفي السلطان قابوس، أطول الزعماء العرب حكمًا، عن عمر ناهز 79 عامًا.

ووضع قابوس سلطنة عمان على طريق التطور، بعدما تولى الحكم في عام 1970، إثر انقلاب سلمي على والده.

رحيل الرئيس المصري حسني مبارك

في 25 فبراير، توفي الرئيس المصري حسني مبارك في أعقاب عملية جراحية أجريت لاستئصال ورم من معدته.

وأمضى حسني مبارك قرابة 30 عامًا في الحكم، وهي الأطول في حكم مصر منذ نهاية الملكية في عام 1952.

وقد أصبح مبارك رئيساً للبلاد في عام 1981 بعد اغتيال الرئيس أنور السادات، وأعيد انتخابه في استفتاءات شعبية عليه كمرشح أوحد في أعوام 1987، و1993 و1999، ثم فاز بانتخابات 2005، ولكنه اضطر إلى التنحي عن السلطة يوم 11 فبراير عام 2011، تحت ضغط انتفاضة شعبية استمرت 18 يومًا.

احتجاجات “حياة السود مهمة” في الولايات المتحدة

في 25 مايو، أشعلت وفاة جورج فلويد، الأمريكي من أصول أفريقية، في ولاية مينيابوليس أثناء محاولة ضباط أمريكيين بيض اعتقاله، مظاهرات واحتجاجات ضد العنصرية تجاوزت شرارتها القارة الأمريكية.

ولم تشعل العبارة التي كان جورج فلويد يكررها بصعوبة “لا أستطيع التنفس” بينما يجثو ضابط بركبته على رقبته، مسيرات واحتجاجات ضد العنصرية في الولايات الأمريكية فحسب، بل انتقلت إلى أوروبا وأستراليا، وقادت إلى خروج العديد في مظاهرات اتسمت بالسلمية تارة والعنف تارة أخرى.

انفجار مرفأ بيروت

في 4 أغسطس، وقع انفجار هائل في مرفأ بيروت سُمع دويّه في جزيرة قبرص، ناجم عن تخزين أطنان من نيترات الأمونيوم من دون وقاية.

أسفر الانفجار عن دمار تامّ في المرفأ والأحياء المجاورة له، وخراب كبير في العاصمة، وأوقع مئتي قتيل و6500 جريح.

وفاة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر

في 29 سبتمبر، توفي أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح عن عمر ناهز 91 عاماً، في الولايات المتحدة الأمريكية وبعد صراع طويل مع المرض.

وتسلم أمير الكويت، مقاليد الحكم في يناير 2006 واستمر حكمه أكثر من 16 عاماً كما قاد السياسة الخارجية للبلاد أكثر من خمسين عاماً.

وكان ينظر إلى الأمير الراحل على أنّه مهندس السياسة الخارجية الحديثة لدولة الكويت. فخلال عمله على رأس وزارة الخارجية لأربعة عقود، نسج علاقات وطيدة مع الغرب، وخصوصًا مع الولايات المتحدة التي قادت الحملة العسكرية لتحرير الكويت من الاحتلال العراقي في عام1991.

قتال في ناغورنو كاراباخ

في أواخر شهر سبتمبر، اندلع القتال مجددًا بين القوات الأرمينية والأذربيجانية جراء الخلاف على منطقة ناغورنو كاراباخ المتنازع عليها في جنوب القوقاز.

وقد تمكنت القوات الأذربيجانية من السيطرة على أراض في الإقليم المتنازع عليه من بينها مدينة شوشا المهمة.

وبعد ستة أسابيع من القتال وقع الطرفان عبر وساطة روسية اتفاقًا لإنهاء الصراع المسلح الدائر حول إقليم ناغورنو كاراباخ.

جو بايدن يهزم منافسه دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية

بعد أيام من إدلاء الناخبين بأصواتهم وانتظار النتائج بفارغ الصبر، أعلن عن فوز جو بايدن في انتخابات الرئاسة الأمريكية وسط اتهامات من ترامب وأنصاره للديمقراطيين بتزوير الانتخابات انعكست في سلسلة من الطعون القضائية التي رفعها فريق ترامب القانوني، وقد رفض معظمها لعدم تقديم أدلة.

أول مواطنة سعودية تتلقى اللقاح ضد كورونا

في 17 ديسمبر 2020، أصبحت السيدة شيخة بنت عتيق الحربي، أول مواطنة سعودية تتلقى جرعة لقاح فيروس كورونا المستجد، بعد وصول شحنات لقاح فايزر بيونتيك إلى المملكة.

وفي اتصال هاتفي مع “سبق”، عبرت “الحربي” عن شكرها وتقديرها للقيادة على ما تبذله من اهتمام للمواطن والمقيم، مؤكدةً أنها لم تشعر بأعراض جانبية من جراء اللقاح، داعية الجميع إلى المبادرة بأخذ اللقاح.

سمو ولي العهد يتلقى اللقاح ضد كورونا

في 25 ديسمبر، تلقى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لفيروس كورونا (كوفيد – 19)، وذلك ضمن الخطة الوطنية للقاح كوفيد 19 التي تنفذها وزارة الصحة.

سلالة جديدة من فيروس كورونا في بريطانيا

تزايد عدد الإصابات ببريطانيا بفيروس كورونا خلال شهر ديسمبر، وقد أعلنت السلطات البريطانية أن سبب ذلك يرجع إلى سلالة جديدة من الفيروس أسرع انتشارًا.

وأشارت إلى أن السلالة الجديدة اكتُشفت للمرة الأولى في منتصف أكتوبر في عينة أخذت في سبتمبر.

ويرى مسؤولو الصحة في بريطانيا أن هذه السلالة الجديدة أكثر قدرة على الانتشار من السلالة الأولى، ورغم أن الأمور ما زالت في بداياتها، إلا أن الغموض يكتنفها وتثير قائمة طويلة من الأسئلة.

ودفع الوضع الجديد عشرات الدول إلى حظر السفر من وإلى بريطانيا التي فرضت سلطاتها إجراءات إغلاق وتباعد اجتماعي مشددة لمكافحة تفشي الفيروس.




سبق

شاهد أيضاً

سد النهضة يضرنا لذا نتمسك باتفاق يحمينا

جدد السودان اليوم السبت مخاوفه من مضي إثيوبيا في مشروع سد النهضة دون إبرام اتفاق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *