الرئيسية / غير مصنف / هل للعلمانية في فرنسا “وجه كاثوليكي”؟

هل للعلمانية في فرنسا “وجه كاثوليكي”؟

  • سناء الخوري
  • مراسلة الشؤون الدينية

التعليق على الصورة،

الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون

عمّقت الأحداث الدامية الأخيرة في فرنسا حدّة الاستقطاب حول علاقة المسلمين في أوروبا، بأنظمة الحكم العلمانية هناك.

وبعد خطاب الرئيس الفرنسين، إيمانويل ماكرون، حول “الانفصالية الإسلامية”، تجدّد النقاش القديم حول إشكالية العلمانية في بلد الأنوار، إذ يرى البعض أنّها ذات خصوصيّة ثقافية مسيحية.

فهذا النموذج العلماني الشامل في الحكم، وإن كان يكفل حريّة المعتقد لجميع المواطنين، إلا أنّه يقارب الإسلام كجسم “غريب”، والمسلمين كـ”ضيوف مؤقتين”، حتى وإن كانوا أبناء الجيل الثالث والرابع من المهاجرين، بحسب بعض المعلقين.

في حين يرى آخرون أنّ المهاجرين المسلمين يعانون، في بلادهم الأصلية، من الاستبداد والفقر، في حين تمنحهم بلاد مثل فرنسافرصاً وأماناً اجتماعياً، وبالتالي، من واجبهم احترام قوانين المجتمع المضيف.


BBC News Arabic

شاهد أيضاً

هجمات الحوثيين على المدنيين تؤكد طبيعتهم الإرهابية

اعتبر سفير السعودية بالأمم المتحدة عبدالله المعلمي إن إعلان واشنطن المرتقب تصنيف ميليشيا الحوثي “جماعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *