الرئيسية / غير مصنف / اشتباكات ليلية عنيفة في كاراباخ.. وواشنطن على خط الوساطة

اشتباكات ليلية عنيفة في كاراباخ.. وواشنطن على خط الوساطة

المصدر: العربية.نت، وكالات

شهد إقليم ناغورنو كاراباخ اشتباكات ليلية عنيفة، مساء الجمعة، على جبهات القتال بين طرفي الصراع، القوات الأرمينية والجيش الأذري، في وقت يتبادل في الطرفان الاتهامات بخرق الهدنة الإنسانية، فيما تكثف واشنطن من جهود الوساطة لإنهاء القتال.

وبعد لقاء جمعه بنظيريه الأذربيجاني جيهون بَيْرَموف والأرمني زُهراب منا تسا كانيان في واشنطن، دعا وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أرمينيا وأذربيجان إلى إنهاء أعمال العنف وحماية المدنيّين في إقليم ناغورنو كاراباخ.

كما أكد بومبيو رغبة واشنطن حل النزاع بالطرق السلمية، دون اللجوء إلى القوّة أو التهديد باستعمالها.

من لقاء بومبيو بنظيره الأذربيجاني جيهون بيرموفمن لقاء بومبيو بنظيره الأذربيجاني جيهون بيرموف

وصرح الرئيس الأميركي دونالد ترمب بأن “تقدما طيبا” جار إحرازه بشأن القضية لكنه لم يخض في التفاصيل كما رفض الإفصاح عما إذا كان تحدث مع أي من زعيمي البلدين.

وقال للصحفيين في المكتب البيضاوي في البيت الأبيض “نعمل مع أرمينيا. لدينا علاقة طيبة للغاية مع أرمينيا… سنرى ما سيحدث“.

بومبيو مع نظيره الأرميني زهراب مناتساكانيانبومبيو مع نظيره الأرميني زهراب مناتساكانيان

أما وزير الخارجيّة الأذربيجاني فقال في بيان إن باكو ملتزمة بإيجاد حلّ دبلوماسي للنزاع، وعلى استعداد لاستئناف المفاوضات الجدّية بشكل فوري. وطلب بيرموف من بومبيو أن تضع أرمينيا حدّاً لاحتلالها ناغورنو كاراباخ وأن تختار السلام الدائم.

To view this video please enable JavaScript, and consider upgrading your web browser

من جهته، اتّهم وزير الخارجية الأرميني باكو بالتسبّب في العنف، كما اتهم تركيا بالتورّط مباشرةً في النزاع عبر الدعم التقني العسكري وإرسال الإرهابيين إلى المنطقة.

وقوض انهيار اتفاقين لوقف إطلاق النار تما بوساطة روسية الآمال في إنهاء القتال الذي اندلع في 27 سبتمبر بسبب الإقليم المتنازع عليه، وهو إقليم منشق يقع في أذربيجان لكن تسيطر عليه أغلبية عرقية أرمينية.

وتريد قوى عالمية منع تحول القتال إلى حرب أوسع تتورط فيها تركيا التي تدعم أذربيجان، وروسيا التي تربطها اتفاقية دفاعية مع أرمينيا.

تعبيريةتعبيرية

وقبل قليل من بدء محادثات واشنطن، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للصحفيين في إسطنبول إنه يأمل في أن يكون بإمكان موسكو وأنقرة العمل معا لحل النزاع.

وواشنطن جزء من الرئاسة المشتركة لمجموعة مينسك، مع كلّ من موسكو وباريس. وقد أسّست منظّمة الأمن والتعاون في أوروبا هذه المجموعة لتكون الوسيط الأساس في النزاع.

وقال أردوغان مكررا المطالبة بدور تركي في الوساطة التي تقودها منذ أمد طويل الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا: “تعتقد تركيا أن لها الحق مثل روسيا في المشاركة في السلام”.

وتجاهلت واشنطن وباريس وموسكو هذه المطالبات وكان من شأن الخلافات الناجمة عن النزاع حدوث المزيد من التصدع في العلاقات بين أنقرة وشركائها في حلف شمال الأطلسي مع اتهام بومبيو لتركيا بتصعيد النزاع من خلال تسليح الجانب الأذربيجاني. وتنفي تركيا هذا الاتهام.

وفي أحدث اشتباكات أعلنت وزارة الدفاع الأذربيجانية أن عدة مناطق شهدت قتالا ومنها مناطق قريبة من خط التماس الذي يفصل الجانبين.

كما أعلنت وزارة الدفاع الأرمينية عن وقوع قتال في عدة مناطق وقال إن بلدة مارتوني في ناغورنو كاراباخ تعرضت للقصف مجددا خلال الليل. وتنفي أذربيجان ذلك.

وقُتل نحو 30 ألفا في حرب استمرت من عام 1991 إلى عام 1994 بسبب ناغورنو كاراباخ.




موقع العربية

شاهد أيضاً

طريقة مبتكرة.. ملحن مصري يعلّم طلابه الأجانب العربية بالأغاني

من خلال الموسيقى، يقوم بتعليم الأجانب اللغة العربية، ومن خلال تعلمهم اللغة العربية جعلهم يغنون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *