الرئيسية / غير مصنف / قلق أميركي من عُمر بايدن.. وبنس أفضل من هاريس

قلق أميركي من عُمر بايدن.. وبنس أفضل من هاريس

المصدر: واشنطن – بندر الدوشي

أظهر استطلاع جديد للرأي أن غالبية الناخبين قلقون بشأن عمر المرشح الديمقراطي للرئاسة جو بايدن.

ووجد استطلاع للرأي أجرته Washington Examiner / YouGov أن 60% من الناخبين المسجلين قلقون للغاية، أو إلى حد ما بشأن عمر بايدن، مقارنة بـ 45% فقط قالوا الشيء نفسه عن الرئيس دونالد ترمب. هذا يشير إلى أن أداء بايدن في المناظرة الرئاسية الأولى لم يضع حدا للمخاوف بشأن مسألة العمر. وبايدن يبلغ من العمر 77 عامًا والرئيس ترمب يبلغ 74 عاما.

وأثيرت أخطاء بايدن اللفظية وقدرة ذاكرته خلال الحملة الانتخابية ، حيث تساءل مؤيدو ترمب والرئيس نفسه عما إذا كان نائب الرئيس السابق لا يزال مجهزا عقليا للرئاسة.

من المناظرة الرئاسية بين ترمب وبايدنمن المناظرة الرئاسية بين ترمب وبايدن

ويوم الإثنين، أشار بايدن إلى المرشح الرئاسي الجمهوري لعام 2012 ميت رومني بأنه “عضو مجلس الشيوخ الذي كان من طائفة المورمون..”!

وتنقسم نتائج استطلاع Washington Examiner / YouGov على أسس حزبية، لكن الديموقراطيين قلقون بشأن عمر بايدن أكثر من الجمهوريين بشأن عمر ترمب، وقال 38% من الديمقراطيين و86% من الجمهوريين إنهم قلقون من أن يكون بايدن أكبر مما ينبغي، بينما 61% من الديمقراطيين و 26% من الجمهوريين يقولون الشيء نفسه عن ترمب. وبين المستقلين، 61% لديهم مخاوف بشأن عمر بايدن إلى 41% لترمب.

وأجرى الاستطلاع بين 1195 ناخبا مسجلا وكان بهامش خطأ يزيد أو ينقص 3.7 نقطة مئوية.

وفي عام 2016، حطم ترمب الرقم القياسي الذي سجله رونالد ريغان باعتباره أكبر رجل سناً يُنتخب لأول مرة. واجه ريغان أسئلة متعلقة بالعمر خلال حملته لولاية ثانية، والتي نشرها قائلا: “لن أستغل عمري لأغراض سياسية ولن أستغل شباب خصمي وقلة خبرته”.

لكن بايدن الذي سيبلغ من العمر 78 عامًا بعد فترة وجيزة من الانتخابات، سيكون أكبر سناً عند تنصيبه من ريغان عندما ترك منصبه بعد فترتين. وسيبدأ بايدن إذا فاز ولايته الأولى في نفس العمر الذي سيكون فيه ترمب في نهاية فترة ولايته الثانية. وسيبلغ الديموقراطي الثمانين من عمره بعد فترة وجيزة من انتخابات التجديد النصفي لعام 2022، وهو عمر غير مسبوق لرئيس أميركي.

ووجد الاستطلاع Washington Examiner / YouGov أيضًا أن الناخبين المسجلين يعتقدون أن نائب الرئيس مايك بنس أفضل استعدادًا للرئاسة من مرشحة بايدن الديمقراطية كامالا هاريس. وتم النظر إلى بنس على أنه معد بهامش واسع وهو 20 نقطة، أي 56% إلى 36%.

وكان الجمهور أكثر انقسامًا بشأن هاريس، حيث رأى 49% أنها مستعدة بينما يعتقد 44% أنها ليست مستعدة جيدًا.

المناظرة بين مايك بنس وكامالا هاريسالمناظرة بين مايك بنس وكامالا هاريس




موقع العربية

شاهد أيضاً

يمكن أن تحمل 7 آلاف سيارة.. السويد تخطط لإطلاق أكبر سفينة تعمل بالرياح في العالم

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– قد تبدو سفينة “Oceanbird” وكأنها من المستقبل، لكن سيعود بك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *