الرئيسية / غير مصنف / بايدن عاشق كبير لكاسترو ويدعم الاشتراكية

بايدن عاشق كبير لكاسترو ويدعم الاشتراكية

المصدر: واشنطن – بندر الدوشي

حذر الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، الاثنين، سكان فلوريدا من أن نائب الرئيس السابق، جو بايدن، “عاشق كبير” لدكتاتورية كاسترو الشيوعية.

وقال مخاطباً أنصاره: “بالمناسبة كما تعلمون، كان بايدن عاشقًا كبيرًا لكاسترو، هل تعرف ذلك، أليس كذلك؟”، بينما أطلق حشد من أنصاره صيحات الاستهجان.

وتحدث الرئيس عن كاسترو خلال تجمع انتخابي في سانفورد بولاية فلوريدا، وقال “أوباما أعطى الكوكب كله لكاسترو لكني رفضت ذلك وقلت لا، شكراً لك، نحن لا نفعل ذلك”.

ترمب وأوباما وبايدن ترمب وأوباما وبايدن

وذكّر الجمهور بأنه ألغى التنازلات التي قدمها بايدن والرئيس السابق باراك أوباما لشقيق فيدل كاسترو -راؤول كاسترو قبل مغادرته البيت الأبيض. وقال ترمب: “الإدارة الأخيرة أبرمت صفقة مثيرة للشفقة من جانب واحد مع دكتاتورية كاسترو الذي خان الشعب الكوبي وأثرت النظام الشيوعي لكنها أفقرت الشعب”.

وقام أوباما بزيارة شهيرة إلى كوبا للقاء راؤول كاسترو في مارس 2016 كجزء من نهج جديد للتعامل من النظام الشيوعي. وتراجع ترمب عن تنازلات عهد أوباما في يونيو 2017، واصفا إياها بأنها “صفقة مروعة ومضللة”، وتضر فقط بحركات الحرية الديمقراطية في الجزيرة.

واتهم ترمب بايدن بدعم الاشتراكيين والشيوعيين في أميركا اللاتينية إذا انتخب رئيسا. وقال: “خصمي يقف إلى جانب الاشتراكيين والشيوعيين. يريد أن يعطي كل شيء لكوبا”.

كما حذر ترمب سكان فلوريدا من أن بايدن يريد تكريس المزيد من الأفكار الاشتراكية في الولايات المتحدة. وقال: “إنهم يريدون معاقبة الطبقة الوسطى، ومحو كل أثر للقيم التقليدية، واستبدال الحلم الأميركي بكابوس اشتراكي”.




موقع العربية

شاهد أيضاً

جديد العلم.. تنفّس والكمامة ستقتل الفيروسات!

منذ بداية ظهور أزمة فيروس كورونا المستجد في العالم قبل أشهر، أصبح للكمامات الطبية وأقنعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *