الرئيسية / غير مصنف / انتخابات نيوزيلندا: “جاسندريلا” و”الساحقة” امرأتان تتنافسان على الزعامة

انتخابات نيوزيلندا: “جاسندريلا” و”الساحقة” امرأتان تتنافسان على الزعامة

جاسيندا

يتابع العالم أدق تفاصيل المناظرات التي تجري بين رجلين سيكون أحدهما رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، بكل ما فيها من دراما وإثارة، في حين أن جولة مناظرات مختلفة، أكثر هدوءا، تجري في الطرف الآخر من العالم، لم تحظ بكثير من الاهتمام.

ففي نيوزيلندا تتنافس امرأتان على رئاسة الوزراء، وسيقرر الناخبون من منهما ستفوز بالثقة لتشكيل الحكومة بناء على نتائج الانتخابات العامة في البلاد المحدد إجراؤها يوم 17 أكتوبر/تشرين الأول.

هاتان السياسيتان هما زعيمة الحزب الوطني المعارض، المحامية والوزيرة السابقة جوديث كولنز (61 عاما)، ورئيسة حزب العمال، رئيسة الحكومة الحالية جاسيندا أردرن (40 عاما).

وسيكون موضوع التعافي الاقتصادي وتنمية الاقتصاد خلال السنوات القادمة على رأس أوليات المرأة التي ستنجح في الوصول إلى قيادة البلاد. إذ أن الإجراءات التي اتُخذت لاحتواء وباء كورونا أضرّت بالوضع الاقتصادي وتسببت بأسوأ ركود منذ عام 1987 – لكن تلك الإجراءات حظيت رغم ذلك بالثناء؛ فعدد الوفيات بسبب كوفيد-19 في نيوزيلندا، ذات الخمسة مليون نسمة، لم يتجاوز 25 حالة.


BBC News Arabic

شاهد أيضاً

العقوبات خطوة من حملة الضغوط القصوى على إيران

أكد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو اليوم الاثنين، أن النظام الإيراني يرهن نفطه لتمويل الممارسات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *