الرئيسية / غير مصنف / كبير مسؤولي جمعية الرئة الأمريكية: قد تٌظهر نتيجة سلبية لاختبار كورونا وتظل مُصابًا

كبير مسؤولي جمعية الرئة الأمريكية: قد تٌظهر نتيجة سلبية لاختبار كورونا وتظل مُصابًا

(CNN Health)– قال كبير المسؤولين الطبيين في جمعية الرئة الأمريكية في تذكير، الأربعاء، إنه يمكن ان تكون نتائج اختبارات الأشخاص لفيروس كورونا سلبيو، ومع ذلك يكونوا مصابون وينقلون العدوى إلى الآخرين.


وقال الدكتور ألبرت ريزو، إنه من المهم التعامل بجدية مع جميع الإرشادات الخاصة بالعزل والحجر الصحي.


وقال ريزو، في بيان: “بعد تلقي العديد من الشخصيات البارزة تشخيصات مؤكدة لكوفيد – 19 في الأيام الأخيرة، يسعى العديد من الأمريكيين إلى توضيح كيفية الاستجابة إذا أصيبوا هم أو أحد أحبائهم بالفيروس”.


وبعد التشخيص، أو بمجرد ظهور الأعراض، يجب على الأشخاص عزل أنفسهم لمدة 10 أيام.


وقال ريزو: “لا تغادر المنزل أو تزور الأماكن العامة إلا لتلقي الرعاية الطبية”. ويجب على الناس تحذير الأطباء قبل القيام بزيارة لرعاية غير عاجلة.


وأشار كبير المسؤولين الطبيين في جمعية الرئة الأمريكية إلى أن ما يصل إلى واحد من كل أربعة أشخاص مصابين بكوفيد – 19 ليس لديهم أعراض أو أعراض خفيفة جدًا، وقد ينشرون الفيروس دون علمهم، مُضيفا أنه “حتى أولئك الذين تظهر عليهم الأعراض لاحقًا قد ينشرون الفيروس لمدة 48 ساعة قبل أن تبدأ الأعراض” في الظهور.


وأكد ريزو، في بيانه، أن الحد من الاتصال وجهًا لوجه مع الآخرين يظل وسيلة فعالة للحد من انتشار المرض.


وقال ريزو: “حتى إذا كانت نتيجة اختبار كوفيد – 19 سلبية، فلا يزال من الممكن أن تصاب بالعدوى، خاصة إذا كنت تعلم أنك كنت على اتصال بشخص مصاب بالفيروس مؤخرًا، الذي قد يشمل ما يصل إلى 14 يومًا الماضية”.


وتشير الأبحاث الحالية إلى أن المرضى المصابين بفيروس كورونا قد ينقلون العدوى لمدة تصل إلى 10 أيام على الأقل.


وقال ريزو: “حتى إذا شعرت بتحسن أو أصبحت بدون أعراض، فلا يزال من المهم الالتزام بإرشادات مركز السيطرة على الأمراض التي تحثك على الحجر الصحي لمدة 10 أيام على الأقل”.


وحذَر كبير المسؤولين الطبيين في جمعية الرئة الأمريكية من أن عدم الالتزام بكامل الفترة يعرض الشخص المصاب لخطر نقل العدوى للآخرين.


 





CNN Arabic

شاهد أيضاً

فيديو حديث للمصريين المحتجزين في إثيوبيا..ما القصة؟

نشر عدد من المصريين المحتجزين في مطار بولي بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا مؤخراً فيديو لهم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *