الرئيسية / غير مصنف / توقيع اتفاقية تأسيس منظمة غاز شرق المتوسط بالقاهرة

توقيع اتفاقية تأسيس منظمة غاز شرق المتوسط بالقاهرة

المصدر: دبي – العربية.نت

وقع وزير البترول والثروة المعدنية المصري طارق الملا، ووزراء منتدى غاز شرق المتوسط، اليوم الثلاثاء، في مقر شركة بتروجت في القاهرة على ميثاق تحويل المنتدى إلى منظمة إقليمية مقرها القاهرة، بحضور سفراء الدول الأعضاء به، فيما أكدت رئيسة اليونان كاترينا ساكيلاروبولو وحدة وتضامن اليونان وقبرص في مواجهة الاستفزازات التركية؛ خلال زيارتها للعاصمة القبرصية نيقوسيا أمس الاثنين.

وقال مسؤولون إسرائيليون في قطاع الطاقة، أمس، إن وزراء من سبع دول سيوقعون ميثاقاً لمنتدى جديد للطاقة في الشرق الأوسط سيدعم ويروج لصادرات الغاز الطبيعي من منطقة شرق البحر المتوسط إلى أوروبا وأسواق أخرى.

وقال وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينتز: “منتدى الغاز لشرق المتوسط الذي كان حتى الآن مجرد منصة للنقاشات سيصبح في الحقيقة منظمة دولية”.

كان مسؤول إسرائيلي كبير في قطاع الطاقة قال أمس إن وزراء الطاقة في مصر وإسرائيل واليونان وقبرص والأردن والسلطة الفلسطينية وإيطاليا سيضعون اللمسات النهائية على ميثاق تلك المنظمة اليوم الثلاثاء، في مراسم ستقام عبر الإنترنت، وسيعملون على وضع “تصور مشترك” للمنطقة، حسبما أفادت وكالة “رويترز” للأنباء.

وأضاف: “المنتدى سيساعد في إحلال تطبيع مرحب به في العلاقات في المنطقة، والذي سيساعد بدوره في تعزيز وتطوير قطاع الغاز في إسرائيل، وبالطبع صادرات الغاز من إسرائيل لجيرانها وأوروبا ومناطق أخرى”.

وقد تنضم دول أخرى مثل فرنسا والولايات المتحدة لهذا المنتدى أيضاً. وظهرت مخزونات كبيرة للغاز في المياه التابعة لإسرائيل ومصر وقبرص في السنوات الماضية. وبدأت إسرائيل بالفعل في تصدير الغاز للأردن ومصر التي تأمل في أن تصبح مركزاً إقليمياً للطاقة.

ومصر لديها منشأتان للغاز الطبيعي المسال جرى تعليق العمل فيهما أو تعملان بأقل من طاقتهما الاستيعابية ويمكن استخدامهما في التصدير.

من جهة أخري، أكدت رئيسة اليونان كاترينا ساكيلاروبولو وحدة وتضامن اليونان وقبرص في مواجهة الاستفزازات التركية؛ خلال زيارتها للعاصمة القبرصية نيقوسيا أمس.

وقالت ساكيلاروبولو – خلال محادثاتها مع نظيرها القبرصي نيكوس أنستاسيادس – إن قبرص واليونان تحافظان على جبهة دبلوماسية صلبة ومشتركة، مضيفةً أن السياسة الخارجية للبلدين تسترشد بالأهداف المشتركة وتبنى دائمًا على القانون الدولي.

وأوضحت رئيسة اليونان – حسبما نقلت صحيفة “كاثيميريني” اليونانية – أن سحب تركيا لسفينة البحث «أوروك ريس» كانت خطوة تجاه تخفيض التصعيد، ولكن لم يتضح بعد ما إذا كانت هذه الخطوة تحركًا تكتيكيًا ذات أهداف قصيرة الأجل.

من جانبه قال الرئيس القبرصي نيكوس أنستاسيادس إن بلادنا تعاني من احتلال تركي جديد داخل مياهنا الإقليمية.

ودعا إلى احترام القانون الدولي في التعامل بين الدول.




موقع العربية

شاهد أيضاً

اتهامات متبادلة بين أرمينيا وأذربيجان بانتهاك وقف النار

آخر تحديث: الخميس 5 ربيع الأول 1442 هـ – 22 أكتوبر 2020 KSA 09:55 – …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *