الرئيسية / غير مصنف / جو بايدن: ترمب يصنع السلام بالصدفة..  وبيلوسي: مجرد إلهاء!

جو بايدن: ترمب يصنع السلام بالصدفة..  وبيلوسي: مجرد إلهاء!

المصدر: واشنطن – بندر الدوشي

اعترف نائب الرئيس السابق جو بايدن بأن الرئيس دونالد ترمب يصنع السلام بين إسرائيل والعديد من الدول العربية لكنه قال إنه كان يفعل ذلك “بالصدفة”.

وقال بايدن لحفل جمع تبرعات استضافته منظمة J Street اليسارية المتطرفة: “أعتقد أن ترمب يفعل شيئًا إيجابيًا بطريق الخطأ هنا فيما يتعلق بهذه القضية”.

كما أشارت صحيفة Breitbart News يوم الجمعة، إلى أن حجة بايدن الرئيسية كانت هي أن ترمب “عرّض إسرائيل للخطر”، لأنه انسحب من الاتفاق النووي الإيراني، رغم اتفاقيات السلام.

ومع ذلك، أظهرت مجموعة معلومات استخبارية استولت عليها إسرائيل وكشفها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في عام 2018، أن إيران لم تكن تنوي أبدًا تعليق برنامجها النووي. وسمحت الصفقة لها باستئناف عملها بعد ما يقرب من عقد من الزمان.

وكافح الديمقراطيون يوم الجمعة للتقليل من شأن الأخبار التي تفيد بأن إدارة ترمب قد توسطت في اتفاق سلام آخر بين إسرائيل وأمة عربية – في هذه الحالة البحرين. وكان هذا فقط أحدث نجاح، كما رصد التقرير التطورات السابقة:

أولاً، كانت هناك الإمارات العربية المتحدة، التي تقيم “تطبيعاً كاملاً” مع إسرائيل، وستقوم بإضفاء الطابع الرسمي على الاتفاق في البيت الأبيض في وقت لاحق من هذا الشهر. ثم جاءت كوسوفو، التي أقامت علاقات مع إسرائيل في صفقة توسطت فيها إدارة ترمب الأسبوع الماضي.

أثناء إعلان الاتفاق مع الإماراتأثناء إعلان الاتفاق مع الإمارات

ثم أعلنت تشاد في وقت سابق من هذا الأسبوع، أنها ستنشئ سفارة في إسرائيل. وأعلنت المملكة العربية السعودية أنها ستسمح برحلات جوية تجارية إسرائيلية فوق مجالها الجوي، ليس فقط إلى دبي ولكن إلى جميع الوجهات المتجهة شرقاً.

وحاولت السلطة الفلسطينية إقناع جامعة الدول العربية بالتنديد باتفاق السلام الإماراتي ورفضت جامعة الدول العربية القيام بذلك.

من جهتها، وصفت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، الأخبار عن البحرين بأنها “إلهاء” لإدارة ترمب، وسمحت لها بتجاهل التأثير المستمر لوباء فيروس كورونا.




موقع العربية

شاهد أيضاً

تركيا تدعم بشكل صارخ أذربيجان

آخر تحديث: الاثنين 10 صفر 1442 هـ – 28 سبتمبر 2020 KSA 21:36 – GMT …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *