الرئيسية / غير مصنف / كيف استطاع “توكلنا” حماية 6752 شخصًا من الإصابة بـ”كورونا”؟

كيف استطاع “توكلنا” حماية 6752 شخصًا من الإصابة بـ”كورونا”؟

التطبيق كشف 12 مصابّا ومخالطًا وعزز سلامة 1000 تجمّع

منذ إطلاق تطبيق توكلنا خاصية التجمعات الجديدة قبل نحو 3 أسابيع، تمكّن من تحقيق العديد من النتائج الإيجابية؛ جاء في مقدمتها تأمين سلامة ما يزيد على 1000 تجمع حكومي وتجاري وخاص من خطر انتقال عدوى فيروس كورونا بين حضورها، حيث شهدت مشاركة 6752 شخصًا من الجنسين.

وتتلخص فكرة “تصريح تجمع” بالتأكد من سلامة الحضور والمشاركين قبل إدخالهم إلى مقار التجمعات من خلال مسح رمز الـQR عبر هواتفهم الذكية لتحديد وضعهم الصحي في تطبيق توكلنا.

وأسهمت هذه الإجراءات الاحترازية التي أتاحها تطبيق توكلنا من خلال منظومة (الوضع الحذر) في تجنيب انتقال عدوى كورونا لـ6752 شخصًا وبالتالي تأمين سلامة أسرهم وعائلاتهم، حيث تم منع 12 شخصًا ما بين مخالط ومصاب بالفيروس من الدخول إلى مقار تلك التجمعات.

ولعبت خاصية التجمعات دورًا بارزًا خلال الجولتين الماضيتين من دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، وذلك عبر التعاون الكبير الذي جمع وزارة الرياضة والهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي (سدايا)، حيث تم منع العديد من المخالطين والمصابين من الدخول إلى الملاعب التي شهدت إقامة مباريات الجولتين.

وتعّول الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي، على وعي وحرص المجتمع وقطاع الأعمال والشركات والأسواق التجارية، بأن تكون شريكًا أساسيًا للاستفادة من تصريح التجمعات المتاح عبر تطبيق توكلنا، لما أظهره من كفاءة وموثوقية في تحديد حالات المصابين والمخالطين، وبالتالي حماية الأرواح من خطر انتقال عدوى فيروس كورونا.

وقال المشرف العام على تطوير منظومة توكلنا المهندس مشعل السرحان، أن الوعي المجتمعي هو الأساس في جهود احتواء فيروس كورونا، داعيًا الجميع وبالأخص ملاك المجمعات التجارية وأرباب العمل في القطاعين الحكومي والخاص، للاستفادة من الخدمات التي تقدمها منظومة توكلنا وتحديدًا مع استكمال عودة جميع الموظفين إلى أعمالهم بنسبة 100% اعتبارًا من الأحد المقبل، مشيرًا إلى أن أبواب الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي مفتوحة لكل الجهات الحكومية والخاصة التي ترغب في التعرف بشكل أكبر على طريقة عمل منظومة الوضع الحذر بكل ما تحمله من خصائص وخدمات.

كيف استطاع “توكلنا” حماية 6752 شخصًا من الإصابة بـ”كورونا”؟


سبق

منذ إطلاق تطبيق توكلنا خاصية التجمعات الجديدة قبل نحو 3 أسابيع، تمكّن من تحقيق العديد من النتائج الإيجابية؛ جاء في مقدمتها تأمين سلامة ما يزيد على 1000 تجمع حكومي وتجاري وخاص من خطر انتقال عدوى فيروس كورونا بين حضورها، حيث شهدت مشاركة 6752 شخصًا من الجنسين.

وتتلخص فكرة “تصريح تجمع” بالتأكد من سلامة الحضور والمشاركين قبل إدخالهم إلى مقار التجمعات من خلال مسح رمز الـQR عبر هواتفهم الذكية لتحديد وضعهم الصحي في تطبيق توكلنا.

وأسهمت هذه الإجراءات الاحترازية التي أتاحها تطبيق توكلنا من خلال منظومة (الوضع الحذر) في تجنيب انتقال عدوى كورونا لـ6752 شخصًا وبالتالي تأمين سلامة أسرهم وعائلاتهم، حيث تم منع 12 شخصًا ما بين مخالط ومصاب بالفيروس من الدخول إلى مقار تلك التجمعات.

ولعبت خاصية التجمعات دورًا بارزًا خلال الجولتين الماضيتين من دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، وذلك عبر التعاون الكبير الذي جمع وزارة الرياضة والهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي (سدايا)، حيث تم منع العديد من المخالطين والمصابين من الدخول إلى الملاعب التي شهدت إقامة مباريات الجولتين.

وتعّول الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي، على وعي وحرص المجتمع وقطاع الأعمال والشركات والأسواق التجارية، بأن تكون شريكًا أساسيًا للاستفادة من تصريح التجمعات المتاح عبر تطبيق توكلنا، لما أظهره من كفاءة وموثوقية في تحديد حالات المصابين والمخالطين، وبالتالي حماية الأرواح من خطر انتقال عدوى فيروس كورونا.

وقال المشرف العام على تطوير منظومة توكلنا المهندس مشعل السرحان، أن الوعي المجتمعي هو الأساس في جهود احتواء فيروس كورونا، داعيًا الجميع وبالأخص ملاك المجمعات التجارية وأرباب العمل في القطاعين الحكومي والخاص، للاستفادة من الخدمات التي تقدمها منظومة توكلنا وتحديدًا مع استكمال عودة جميع الموظفين إلى أعمالهم بنسبة 100% اعتبارًا من الأحد المقبل، مشيرًا إلى أن أبواب الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي مفتوحة لكل الجهات الحكومية والخاصة التي ترغب في التعرف بشكل أكبر على طريقة عمل منظومة الوضع الحذر بكل ما تحمله من خصائص وخدمات.

24 أغسطس 2020 – 5 محرّم 1442

03:00 PM


التطبيق كشف 12 مصابّا ومخالطًا وعزز سلامة 1000 تجمّع

منذ إطلاق تطبيق توكلنا خاصية التجمعات الجديدة قبل نحو 3 أسابيع، تمكّن من تحقيق العديد من النتائج الإيجابية؛ جاء في مقدمتها تأمين سلامة ما يزيد على 1000 تجمع حكومي وتجاري وخاص من خطر انتقال عدوى فيروس كورونا بين حضورها، حيث شهدت مشاركة 6752 شخصًا من الجنسين.

وتتلخص فكرة “تصريح تجمع” بالتأكد من سلامة الحضور والمشاركين قبل إدخالهم إلى مقار التجمعات من خلال مسح رمز الـQR عبر هواتفهم الذكية لتحديد وضعهم الصحي في تطبيق توكلنا.

وأسهمت هذه الإجراءات الاحترازية التي أتاحها تطبيق توكلنا من خلال منظومة (الوضع الحذر) في تجنيب انتقال عدوى كورونا لـ6752 شخصًا وبالتالي تأمين سلامة أسرهم وعائلاتهم، حيث تم منع 12 شخصًا ما بين مخالط ومصاب بالفيروس من الدخول إلى مقار تلك التجمعات.

ولعبت خاصية التجمعات دورًا بارزًا خلال الجولتين الماضيتين من دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، وذلك عبر التعاون الكبير الذي جمع وزارة الرياضة والهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي (سدايا)، حيث تم منع العديد من المخالطين والمصابين من الدخول إلى الملاعب التي شهدت إقامة مباريات الجولتين.

وتعّول الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي، على وعي وحرص المجتمع وقطاع الأعمال والشركات والأسواق التجارية، بأن تكون شريكًا أساسيًا للاستفادة من تصريح التجمعات المتاح عبر تطبيق توكلنا، لما أظهره من كفاءة وموثوقية في تحديد حالات المصابين والمخالطين، وبالتالي حماية الأرواح من خطر انتقال عدوى فيروس كورونا.

وقال المشرف العام على تطوير منظومة توكلنا المهندس مشعل السرحان، أن الوعي المجتمعي هو الأساس في جهود احتواء فيروس كورونا، داعيًا الجميع وبالأخص ملاك المجمعات التجارية وأرباب العمل في القطاعين الحكومي والخاص، للاستفادة من الخدمات التي تقدمها منظومة توكلنا وتحديدًا مع استكمال عودة جميع الموظفين إلى أعمالهم بنسبة 100% اعتبارًا من الأحد المقبل، مشيرًا إلى أن أبواب الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي مفتوحة لكل الجهات الحكومية والخاصة التي ترغب في التعرف بشكل أكبر على طريقة عمل منظومة الوضع الحذر بكل ما تحمله من خصائص وخدمات.




سبق

شاهد أيضاً

عقوبات أمريكية ضد محكمة وقاضيين و3 سجون إيرانية ارتبطوا بانتهاكات لحقوق الإنسان

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– فرضت أمريكا عقوبات جديدة استهدفت محكمة إيرانية وقاضيين و3 سجون، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *