الرئيسية / غير مصنف / تيك توك: لسنا تهديدًا أمنيًا ولكننا عالقون في صراع جيوسياسي

تيك توك: لسنا تهديدًا أمنيًا ولكننا عالقون في صراع جيوسياسي

شددت شركة (تيك توك) مرة أخرى على أنها لا تمثل تهديدًا للأمن القومي الأميركي، وطمأنت المستخدمين بأنها ستكون متاحة في المستقبل المنظور.

وقالت (فانيسا باباس) – المديرة العامة لشركة (تيك توك) في الولايات المتحدة – في مقابلة بُثت اليوم الأربعاء في برنامج (توداي) Today على شبكة (إن بي سي) NBC: “نحن لسنا تهديدًا للأمن القومي وقد قلنا ذلك مرارًا وتكرارًا”. وأضافت: “لدينا ضوابط صارمة للغاية للبيانات، لدينا فريق مذهل يبني بنية تحتية عالمية المستوى”.

ويتعرض تطبيق الفيديو القصير المملوك للصين لضغط من البيت الأبيض، الذي تعهد بحظر التطبيق إذا لم تبيع شركته الأم (بايت دانس) ByteDance عملياتها في الولايات المتحدة أو تفككها بحلول 12 تشرين الثاني/ نوفمبر القادم.

وقال الرئيس الأميركي (دونالد ترامب) في أمر تنفيذي الأسبوع الماضي: “هناك أدلة موثوقة تقودني إلى الاعتقاد بأن ByteDance … قد تتخذ إجراءً يهدد بالإضرار بالأمن القومي للولايات المتحدة”.

ونفت باباس مرارًا مزاعم إدارة ترامب بأنها تنقل بيانات المستخدمين إلى الصين. وقالت الشركة: إن بيانات المستخدمين الأمريكيين مخزنة في الولايات المتحدة، مع نسخة احتياطية في سنغافورة. وشددت أيضًا على أن مراكز بياناتها تقع بالكامل خارج الصين، ولا تخضع أي من بياناتها للقانون الصيني.

وعندما سئلت عما يعنيه الرئيس بتهديد حقيقي، أشارت باباس إلى زيادة التوتر الجيوسياسي بين واشنطن وبكين. وقالت: “إننا في قلب ذلك (التوتر)”. هذا؛ وتجري شركتا مايكروسوفت وأوراكل الأميركيتان محادثات للاستحواذ على عمليات تيك توك في الولايات المتحدة.

ورفضت باباس التعليق على صفقة محتملة، لكنها أكدت أنها واثقة من مستقبل التطبيق. وقالت: “تيك توك مستمر على المدى الطويل”. وأضافت: “نحن أكثر من واثقين من مستقبلنا ولملايين الأمريكيين الذين يستخدمون التطبيق يوميًا، فنحن ملتزمون بتزويدهم بالتجربة نفسها اليوم وفي المستقبل”.


البوابة العربية للأخبار التقنية

شاهد أيضاً

على صهوة خيل مسرع.. رجل يعطّل طريقاً سريعاً بأمريكا لإيصال رسالة

خيل مسرع على الطريق السريع، والأمر برمته بدأ بسبب آدام هولينغزوورث ، الذي يسمي نفسه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *