الرئيسية / غير مصنف / لولا أداء أوباما وبايدن الفظيع لما كنت رئيساً!

لولا أداء أوباما وبايدن الفظيع لما كنت رئيساً!

المصدر: واشنطن – بندر الدوشي 

انتقد الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، إعلاناً أصدره المرشح الديمقراطي المفترض للرئاسة، جو بايدن، ظهر فيه الرئيس السابق، باراك أوباما، يقول لنائبه السابق إن الولايات المتحدة لا تتعامل مع فيروس كورونا “بذكاء”، مثل الدول الأخرى ذات الموارد المماثلة.

وقال ترمب في تغريدة على حسابه على تويتر رداً على الفيديو “أوباما، الذي لم يؤيد بايدن حتى خرج الجميع من الانتخابات التمهيدية (وحتى بعد ذلك انتظر وقتاً طويلاً) يقدم الآن دعماً تجارياً”، في إشارة إلى صمت أوباما النسبي خلال الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي. وأضاف “تذكروا لولاهما لما كنت في البيت الأبيض. لما كنت رئيساً. لقد قاما بعمل فظيع!”.

وفي الفيديو، الذي تضمن محادثة بين الرئيس السابق أوباما ونائب الرئيس جو بايدن، قال أوباما إنه واثق من أنه إذا تم انتخاب بايدن في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل فسوف يستجيب للأزمة بشكل فعال. وتابع متحدثاً عن بايدن ” لدينا خبرة في التعامل مع الأزمات الصحية، لذا أنا واثق بأنك ستكون قادراً على التعامل مع 19 COVID بالطريقة التي تتعامل بها البلدان الأخرى التي لديها مثل مواردنا ويتعاملون بذكاء – لدي ثقة أنك ستستمع فعلياً إلى الخبراء”.

وخلال محادثتهما، أشار بايدن إلى أنه تم خلال إدارتهما إنشاء مكتب للجائحة داخل البيت الأبيض بهدف خلق تعاون دولي للاستعداد لاحتمال تفشي الأوبئة. لكن البيت الأبيض حل مكتب مجلس الأمن القومي الذي يشرف على الاستجابات للأوبئة في عام 2018.

يذكر أنه سبق لأوباما أن انتقد استجابة الإدارة الحالية للوباء، واصفاً إياها بأنها “كارثة فوضوية مطلقة”. وكثيراً ما رد ترمب على تلك الانتقادات بالقول إنه ورث نظاماً صحيا مضطرباً.




موقع العربية

شاهد أيضاً

نطالب بمشاركة دولية في التحقيق بانفجار بيروت

كتلة المستقبل: شكوك خطيرة تحيط بانفجار بيروت وتوقيته وظروفه آخر تحديث: الأربعاء 15 ذو الحجة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *