الرئيسية / غير مصنف / مصر تتمسك بوحدة ليبيا.. “لم نبحث تسليح القبائل”

مصر تتمسك بوحدة ليبيا.. “لم نبحث تسليح القبائل”

المصدر: دبي- العربية.نت

بالتزامن مع الحشد العسكري والتعزيزات التي شهدها محيط سرت خلال الأيام الماضية، واستنفار مصر للدفاع عن أمنها القومي وخطوطها الحمراء بحسب ما وصفتها سابقاً، وتأكيد القبائل الليبية استعدادها للدفاع عسكريا عن أرضها بوجه “التدخل التركي”، أوضحت مصادر للعربية أن مصر لن تقوم بتسليح القبائل بل تحث على دمجها ضمن الجيش الليبي، بعد اختيار من يصلح ليكون داخل مؤسسات الدولة.

تأهيل وتنسيق.. بلا تسليح

وأشارت المصادر إلى أن مصر ترفض أن يكون السلاح في يد أي جماعات أو قبائل غير الجيش الوطني الليبي، لكنها ترحب بأن يتم دمجها في الجيش بعد تدريب لمدة ٩٠ يوما في مصر بشكل كامل.

كما أفادت بأن مصر لم تناقش ملف تسليح القبائل بل ناقشت وضعها تحت سقف الدولة وتأهيلها سياسيا وعسكريا. وشددت على أن القاهرة لا تريد أن تتحول القبائل إلى ميلشيات، بحسب ما يروج البعض، لكنها ترغب في دعم الجيش الليبي بعناصر لديها كفاءة وقدرة للعمل تحت مظلة الدولة الليبية، موضحة أن مسألة تسليح القبائل ملف يخص الجيش، لكن مهمتها تقتصر على التنسيق بين كافة القبائل وتأهيلهم وتقريب وجهات النظر.

إلى ذلك، أكدت أن القاهرة ترفض أي خطط لتقسيم ليبيا، تعد لها دول خارجية، وتقوم بالتنسيق مع القبائل الليبية بهدف إزالة أي خلافات فيما بينها من أجل التوحد في دعم الجيش الوطني الليبي ضد التدخلات التركية.

وأوضحت المصادر للعربية أن القبائل طلبت من مصر عقد اتفاقية دفاع مشترك مع ليبيا، واتفاق لتأهيل وتدريب القبائل على أن تضطلع بدور دولي خلال الفترة المقبلة.




موقع العربية

شاهد أيضاً

جديد قضية هروب كارلوس غصن.. رفض الإفراج عن متهمين

آخر تحديث: السبت 18 ذو الحجة 1441 هـ – 08 أغسطس 2020 KSA 13:09 – …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *